حد السوالم..إنتشار الحفر وعجز المسؤولين على إحتواء الوضع الكارثي

ابراهيم
الوطنيةمجتمع
ابراهيم10 يوليو 2024آخر تحديث : منذ أسبوعين
حد السوالم..إنتشار الحفر وعجز المسؤولين على إحتواء الوضع الكارثي

تشهد شوارع وأزقة مدينة حد السوالم حالة كارثية بسبب تواجد العديد من الحفر العميقة التي تشكل خطرا كبيرا على مستعملي الطريق الوطنية رقم 1 الرابطة بين مدينة الدار البيضاء ومدينة الجديدة أو قاطني المدينة.
ويعتبر تواجد الحفر وتزايدها السريع تهميشا للمدينة وإستهتارا بصحة وسلامة المواطنين وتعريض حياتهم للخطر، وأن تجنب أصحاب الدراجات النارية والهوائية المرور فوقها قد يسبب حوادث سير خطيرة وإحتكاكات وإصطدامات مع السيارات وبالتالي تزداد عرقلة حركة المرور وخاصة وقت الذروة، كما أن هياكل السيارات والعجلات تتعرض للإتلاف بسبب الإنتشار المهول للحفر بمختلف أزقة وشوارع مدينة حد السوالم الذي يصعب عدها.
ويطالب مستعملوا الطريق الجهات المختصة للتدخل العاجل لتهيئة الطرق كباقي الجهات المجاورة والحد من التهميش الذي ينهجه المسؤولين على تسيير الشأن المحلي وعجزهم على إحتواء الوضع و إصلاح طرق المدينة.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...
موافق