نجاح ملتقى الصحافيين و الاعلاميين بالجديدة في نسخته الأولى تحت شعار “التكوين المستمر دعامة اساسية لصحافة الغد”

ابراهيم
الوطنيةثقافةسياسةقضايا عامة
ابراهيم10 يوليو 2024آخر تحديث : منذ أسبوع واحد
نجاح ملتقى الصحافيين و الاعلاميين بالجديدة في نسخته الأولى تحت شعار “التكوين المستمر دعامة اساسية لصحافة الغد”
نجاح ملتقى الصحافيين و الاعلاميين بالجديدة في نسخته الأولى تحت شعار “التكوين المستمر دعامة اساسية لصحافة الغد”

اختتم الملتقى الأول للصحافيين والإعلاميين بالجديدة، مساء يوم الأحد 7 يوليوز 2024 بمنتجع مازاغان، بالجديدة، بإلقاء كلمات و شهادات في حق المرحوم “جمال هناوة” فقيد الصحافة المحلية، تلاها تكريم مؤطري الورشات ومجموعة من الإعلاميين الذين تميزوا في مجالاتهم وبعدها حفل شاي على شرف الحضور.
هذا التكريم كان جزءا من الفعاليات التي نظمها الملتقى، والتي هدفت إلى تسليط الضوء على الإسهامات البارزة للصحفيين والاعلاميين في تعزيز دور الصحافة والإعلام في المجتمع.

وانطلقت فعاليات الملتقى الأول للصحافيين والإعلاميين بالجديدة، بدعم من المكتب الشريف للفوسفاط بالجديدة ومنتجع مازغان، بالمركز الثقافي للمكتب الشريف للفوسفاط بالجديدة، صباح يوم السبت 6 يوليوز الجاري، تحت شعار “التكوين المستمر دعامة أساسية لصحافة الغد” بتنظيم دورة تكوينية لفائدة مجموعة من الاعلاميين والمراسلين، أشرف على تأطيرها مجموعة من الأساتذة الأكفاء الذين قدموا ورشات عمل متخصصة تهدف إلى تعزيز مهارات المشاركين في مجالات مختلفة تجلت في ثلاثة ورشات، الورشة الأولى : “أخلاقيات مهنة الصحافة” من تأطير الأستاذ أحمد لمشكح مدير نشر جريدة المساء، الورشة الثانية: “منظومة الأجناس الخبرية “من تأطير الصحفي عبدالصمد دنيدن حائز على جائزة الصحافة الوطنية، الورشة الثالثة: “صحافة الموبايل والمونتاج” من تأطير الصحفي المهني هشام شرق مدير جريدة “أش واقع” والصحفي المهني أسامة طبيقي مدير جريدة “الجديدة اكسبريس”.
وقد شهدت الدورة التكوينية مشاركة واسعة من المراسلين والإعلاميين من مختلف المدن، الذين أبدوا تفاعلا كبيرا مع المواضيع المطروحة واستفادوا من الخبرات والمعارف التي قدمها الأساتذة المؤطرون، وكانت الفرصة متاحة للمشاركين للتواصل وتبادل الخبرات والأفكار، مما ساهم في تعزيز شبكة العلاقات المهنية بينهم.
يعد هذا الملتقى من أبرز الفعاليات التي تعنى بتطوير وتأهيل الكفاءات الإعلامية في المغرب، ويأتي تنظيمه في إطار الجهود المستمرة لتعزيز دور الإعلام في نشر الوعي والمعرفة والمساهمة في تنمية المجتمع.
وختم المشاركون بالشكر والامتنان للمنظمين والأساتذة المحاضرين على الجهود المبذولة لإنجاح هذا الملتقى، مؤكدين على أهمية استمرار مثل هذه الفعاليات التي تسهم في تطوير مهاراتهم المهنية وتعزز دور الإعلام في المجتمع.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...
موافق