مراكش:تفكيك شبكة لسرقة الأسلاك النحاسية

blazwak tv
أحداثالوطنيةخبر اليومصوت وصورة
blazwak tv6 مارس 2022آخر تحديث : منذ 7 أشهر

تمكنت عناصر الشرطة التابعة لولاية أمن مراكش من إيقاف عصابة متخصصة في سرقة الأسلاك النحاسية بكميات كبيرة، حيث كان أفراد هذه العصابة من بين أكثر المطلوبين على الصعيد الوطني، بعد قيامهم بعدد من السرقات بمجموعة من مناطق المغرب. وجاء تفكيك الشبكة بعد تحريات وأبحاث ميدانية لما يزيد عن الشهرين، وذلك على إثر التبليغات والشكايات التي توصلت بها مصالح الأمن من قبل شركات الاتصالات وعدد من الشركات الأخرى التي تستخدم الأسلاك النحاسية.

واستنادا إلى المعلومات التي حصلت عليها الجريدة، فلم تكن سرقة الأسلاك النحاسية هي التهمة الوحيدة التي تلاحق أفراد العصابة المذكورة المكونة من ثلاثة أشخاص كلهم من ذوي السوابق القضائية، بل تم التأكيد على أنهم من مروجي المخدرات بعدد من المناطق على مستوى جهة مراكش-آسفي، وهو ما عجل بتحرك العناصر الأمنية بعد إجراء واكتمال تحرياتها بشأنهم، لتتمكن من إلقاء القبض عليهم وهم بصدد سرقة الأسلاك النحاسية لإحدى شركات الاتصالات ليلا.

وحسب المعلومات ذاتها، فقد علمت العناصر الأمنية بوجود إحدى السيارات بمنطقة مشكوك في أمرها، حيث توجهت مباشرة نحوها بعد رصد وجود ثلاثة أشخاص بداخلها، إذ أسفرت عملية تفتيشها عن ضبط كمية مهمة من مخدر الشيرا، كما تم ضبط عدد من الوسائل والأدوات التي تستخدمها العصابة المذكورة لسرقة الأسلاك النحاسية بكميات كبيرة قبل حرقها وتذويبها وبيعها، إضافة إلى ضبطها لمبلغ مالي مع الأظناء الثلاثة، حيث، وبعد ضبط كل هذه المخالفات، تبين أن العصابة هي من قامت بسرقة الأسلاك النحاسية بالقرب من مدينة اليوسفية بجهة مراكش-آسفي.

وعلى إثر كل هذه العمليات التي قام بها أفراد العصابة، قررت العناصر الأمنية، بتنسيق مع النيابة العامة المختصة، وضع المشتبه فيهم رهن تدابير الحراسة النظرية، وذلك في أفق تعميق البحث معهم وإجراء التحريات اللازمة بخصوص امتداد العصابة، بغية تفكيك كل أفرادها وكل المساهمين في ترويج وتوزيع المخدرات وسرقة الأسلاك النحاسية، قبيل عرضهم على أنظار المحكمة في القادم من الأيام.

وخلال اليوم ذاته، عملت العناصر الأمنية للدائرة السابعة بمدينة مراكش على اعتقال أحد أكبر المطلوبين على مستوى المدينة بفعل اعتداءاته المتكررة على عدد من الفتيات القاصرات واغتصابهن بالقوة داخل أحد الاسطبلات، إضافة إلى نشاطه في مجال ترويج المخدرات وبيع الخمور التقليدية «ماحيا» بعدد من المناطق، على رأسها منطقة الداوديات، حيث جرى إيقافه من خلال وضع كمين محكم بعد أن علمت العناصر الأمنية بمكان وجوده.

واستنادا إلى المعلومات التي حصلت عليها «الأخبار» في هذه القضية، فقد سبق للمتهم المذكور أن اعتدى على عدد من الفتيات القاصرات، حيث جرى فضح أمره بعدما تقدمت عائلة فتاتين كان قد اغتصبهما بالقوة داخل اسطبل يقع بمنطقة دوار بن السالك بحي تالجوت بشكاية، وهو ما عجل بعناصر الشرطة بوضع كمين محكم له بالمنطقة ذاتها، إذ مباشرة بعد محاولته ولوج الاسطبل لقضاء مآربه، تمكنت العناصر الأمنية من إلقاء القبض عليه، حيث تبين أنه متحوز لكمية مهمة من الخمور التقليدية وبعض المخدرات، ليتم نقله إلى مقر الدائرة السابعة.

ومباشرة بعدها، تمت إحالة المتهم المذكور على مصالح الشرطة القضائية بولاية أمن مراكش، وذلك بهدف تعميق البحث معه، والكشف عن كل الاغتصابات التي قام بها في حق عدد من الفتيات القاصرات، ولتعميق البحث معه أيضا حول مزوديه بالمخدرات والخمور التقليدية، إذ تم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية قبيل عرضه على أنظار النيابة العامة المختصة، وفي أفق عرضه على أنظار المحكمة للبت في ملفه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام موقعنا الإلكتروني ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، لتوفير ميزات وسائل التواصل الاجتماعية ولتحليل حركة الزيارات لدينا...
موافق